أفاد مراسل الجزيرة في ريف دمشق بأن مدنيا قُتل وجرح آخرون جراء قصف قوات النظام الأحياء السكنية في مدينة داريا بالصواريخ، بينما سقط قتلى وجرحى في قصف لطريق "الكاستيلو" في حلب.

وأضاف المراسل أن القصف تزامن مع معارك بين فصائل المعارضة وقوات النظام التي تحاول اقتحام المدينة من الجهة الجنوبية الغربية للمرة الخامسة خلال أقل من شهر.

وفي حلب، قال مراسل الجزيرة إن شخصين قتلا وأصيب آخرون جراء قصف مدفعي وصاروخي للنظام على حي الميسر الخاضع لسيطرة المعارضة شرقي المدينة.

كما سقط عدد من القتلى والجرحى جراء قصف مليشيات إيرانية موالية للنظام طريق "الكاستيلو"، وهو المعبر البري الوحيد إلى مناطق سيطرة المعارضة في مدينة حلب.

وتعرضت أحياء أخرى خاضعة لسيطرة المعارضة لقصف بالبراميل المتفجرة من طائرات النظام.

اشتباكات بالرقة
وقال مراسل الجزيرة إن قوات المعارضة المسلحة صدت هجوما لوحدات حماية الشعب الكردية على قرية الشيخ عيسى بريف حلب الشمالي

video

وفي ريف حلب الشمالي، ألقت طائرات النظام عشرات البراميل المتفجرة وقصفت الأحياء في حلب بعشرات القذائف.

وأفاد المراسل بأن تجدد القصف بالبراميل المتفجرة والصواريخ جاء بعد هدوء لساعات خلال النهار بسبب سقوط الأمطار الغزيرة على حلب.

وكانت طائرات التحالف الدولي شنت غارات على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية في بلدتين شمال الرقة، تزامنا مع هجوم "لقوات سوريا الديمقراطية" لم تحرز به تقدما يذكر.

وقالت مصادر للجزيرة إن طائرات التحالف شنت عدة غارات على مواقع تنظيم الدولة في بلدتي تل السمن والهيشة شمال الرقة، مضيفة أن الاشتباكات بين "قوات سوريا الديمقراطية" ومقاتلي التنظيم توقفت خلال الساعات الماضية دون أن يحقق أي من الطرفين تقدما.

وذكرت شبكة شام أن طائرة مسيّرة تابعة للتحالف الدولي استهدفت سيارة وقتلت قائد قوات التنظيم في المنطقة الشمالية للرقة -ويدعى فيصل البلو- مع أحد مرافقيه.

المصدر : الجزيرة + وكالات