أفاد مراسل الجزيرة بمقتل أربعين شخصا على الأقل في انفجارين استهدفا أفرادا من الجيش اليمني بمنطقة خورمكسر في عدن، وذلك بموازاة مع تصعيد الجيش الوطني وقوات التحالف العربي العمليات ضد القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية.

واستهدف تفجير بعبوة ناسفة مجندين بالجيش اليمني أثناء تجمعهم خارج مركز للتجنيد بمعسكر اللواء الـ39 مدرع في خورمكسر، مما أدى إلى سقوط عشرين قتيلا وفق ما أفاد به مصدر أمني لوكالة الأنباء الفرنسية.

كما أفاد المراسل بأن انفجارا ثانيا استهدف بوابة معسكر بدر التابع للجيش الوطني.

واستغل تنظيم القاعدة في جزيرة العرب وكذلك تنظيم الدولة الحرب الدائرة في اليمن لتوسيع مناطق نفوذهما وتجنيد عناصر جدد، في عملية أثارت قلق الولايات المتحدة والتحالف العربي الذي يسعى لإعادة سلطة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في مواجهة الحوثيين.

المصدر : الجزيرة + وكالات