قتل 24 عنصرا من القوات العراقية والميليشيا المشاركة معها في معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية بالقرب من الفلوجة (خمسون غرب بغداد)، بينما سقطت أربعة صواريخ كاتيوشا على مناطق متفرقة من العاصمة بغداد.

وقالت مصادر عسكرية عراقية إنه بالإضافة للقتلى فقد جرح عشرون شخصا من الجيش العراقي ومليشيا الحشد الشعبي في معارك عنيفة بالكرمة شمال شرق الفلوجة، وأضافت المصادر أن مواجهات عنيفة اندلعت اليوم الاثنين في منطقتي الصبيحات والعبادي ومعملي الحراريات والإسمنت بالكرمة في محيط الفلوجة.

وذكرت المصادر أنه تم نقل القتلى والجرحى إلى مستشفى أبو غريب ومستشفيات أخرى في بغداد، وأن المواجهات مستمرة بين الطرفين وتشهد المنطقة قصفا متبادلا بالمدفعية والصواريخ أسفر عن تدمير العديد من العربات العسكرية والأسلحة. 

وأكدت مصادر للجزيرة أن قوات كبيرة من الجيش والشرطة وأخرى من مليشيا الحشد الشعبي والحشد العشائري تشارك بالهجوم على الفلوجة والكرمة تحت غطاء من القصف الجوي والمدفعي. وقالت مصادر طبية إن عدة مدنيين قتلوا في القصف على أحياء المدينة.

وكانت مصادر مقربة من تنظيم الدولة وشهود عيان من داخل الفلوجة قد ذكروا صباح اليوم الاثنين أن قصفا جويا من قبل طائرات حربية وآخر مدفعيا وصاروخيا استهدفا أحياء عدة في الفلوجة.

وطال القصف المدفعي والصاروخي أحياء الشرطة والجغيفي والجولان والسكك والضباط ونزال والرسالة وسط المدينة.

وقصفت الطائرات الحربية مواقع تابعة لتنظيم الدولة في حيي العسكري والصناعي شرقي الفلوجة. وبحسب المصادر، فإن القصف خلف أضرارا مادية جسيمة من دون وقوع إصابات بشرية. 

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أعلن مساء أمس الأحد بدء معركة الفلوجة لاستعادة المدينة من قبضة تنظيم الدولة.

video


تحذير
في هذه الأثناء، حذر الأمين العام لتجمع القوى الرافضة للتدخل الإيراني عبد الرزاق الشمري مما سماها إعادة سيناريو التدمير الذي حصل في محافظتي ديالى وصلاح الدين بالفلوجة. 

وأضاف الشمري أن المليشيات التي تشارك في عملية الهجوم على مدينة الفلوجة ترفع شعارات طائفية.

وفي العاصمة بغداد، قالت الشرطة إن أربعة صواريخ من نوع كاتيوشا أطلقت من منطقة السدة في مدينة الصدر على مناطق متفرقة من بغداد، سقط اثنان منها على المنطقة الخضراء حيث مقار الحكومة العراقية وسفارات دول غربية مهمة، بينما سقط الآخران في منطقة الكرادة القريبة من المنطقة الخضراء، ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

المصدر : الجزيرة + وكالات