اعتقلت قوات من البحرية الإسرائيلية صباح اليوم الأحد عشرة صيادين فلسطينيين قبالة شواطئ قطاع غزة، واقتادتهم إلى ميناء أسدود العسكري في المنطقة الجنوبية بإسرائيل.

وقال نقيب الصيادين الفلسطينيين في قطاع غزة نزار عياش إن جنودا من البحرية الإسرائيلية اعتقلوا صباح اليوم عشرة صيادين فلسطينيين خلال عملهم قبالة شواطئ شمالي غزة.

وأضاف لوكالة الأناضول "قامت قوات البحرية الإسرائيلية بمصادرة خمسة مراكب كان الصيادون على متنها"، مشيرا إلى أن الجيش الإسرائيلي زعم أن مراكب الصيادين تجاوزت المساحة المسموحة بها والمقدرة بتسعة أميال بحرية.

وأفاد عياش بأن قوات البحرية الإسرائيلية اعتقلت منذ بداية الشهر الماضي نحو ستين صيادا أفرجت عنهم بعد أيام من اعتقالهم.

وسمحت إسرائيل في الثالث من أبريل/نيسان الماضي بتوسعة مسافة الصيد في شواطئ قطاع غزة لتصل إلى تسعة أميال بحرية بدلا من ستة أميال.

ومنذ أن انتهت الحرب الأخيرة التي شنتها إسرائيل على غزة في 26 أغسطس/آب 2014 قامت البحرية الإسرائيلية -وفق نقابة الصيادين الفلسطينيين- باعتقال أكثر من مئة صياد، احتجزت بعضهم عدة ساعات أو أيام، بينما لا تزال تعتقل خمسة تتهمهم بنقل مواد إلى المقاومة بغزة.

المصدر : وكالات