قال مراسل الجزيرة في عمّان إن محكمة أمن الدولة الأردنية قررت تخفيف الحكم على إياد قنيبي الذي يعد أحد منظري التيار السلفي الجهادي من عام ونصف إلى عام، ومن المتوقع أن يفرج عنه اليوم أو غدا.
 
وكانت المحكمة قد وجهت للدكتور القنيبي -الذي يعمل أستاذا جامعيا- تهمة التحريض على تقويض نظام الحكم واحتجزته في سجن الموقر شرقي البلاد.
 
واعتقلت أجهزة الأمن الأردنية في يونيو/حزيران الماضي القنيبي من منزله غربي العاصمة، وهو يعد من أبرز المحسوبين على التيار السلفي الجهادي في الأردن، رغم أنه لا ينتمي رسميا إلى التيار.
 
ودأب القنيبي طيلة الفترة الماضية على التنظير في خطر تنظيم الدولة الإسلامية وعمله في سوريا والعراق.
 
وسبق أن اعتقل القنيبي مع منظر التيار السلفي الجهادي أبو محمد المقدسي بعد أن أدانته محكمة أمن الدولة الأردنية بتهمة دعم تنظيمات إرهابية، وحكم عليه بالسجن عامين ونصف العام قضاها بالكامل حتى أفرج عنه.
 

المصدر : الجزيرة