قالت مصادر أمنية وطبية إن 25 مجندا لقوا مصرعهم بهجوم انتحاري على تجمع لهم في مقر للشرطة اليمنية عند طرف مدينة المكلا بمحافظة حضرموت في جنوب شرق اليمن اليوم الأحد، تبناه تنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت مصادر للجزيرة إن انتحاريا فجر نفسه بحزام ناسف في مركز للشرطة اليمنية في المكلا، وهو الهجوم الثاني في غضون أربعة أيام الذي يستهدف قوات الأمن في المنطقة ويتبناه تنظيم الدولة.

وكانت المكلا معقلا لتنظيم القاعدة على مدى عام كامل قبل أن ينجح الجيش اليمني مدعوما من التحالف العربي الذي تقوده السعودية، في استعادة السيطرة على المدينة الشهر الماضي.

من جانبها نقلت وكالة الأناضول للأنباء عن مسؤول محلي، أن الهجوم الانتحاري استهدف بوابة معسكر النجدة في مدينة المكلا حيث يتم تدريب الجنود الجدد بالجيش اليمني.

أما وكالة الأنباء الألمانية فقد نقلت عن مصادر طبية أن عدد القتلى مرشح للارتفاع بالنظر إلى وجود العديد من الحالات الحرجة في صفوف الجرحى.

المصدر : الجزيرة + وكالات