أفادت مصادر أمنية عراقية أن قتلى وجرحى سقطوا صباح اليوم الأحد في تفجير سيارة ملغمة أعقبه هجوم على معمل غاز التاجي شمالي بغداد, بينما أعلنت الشرطة سيطرتها على عامرية الفلوجة بعد هجوم تنظيم الدولة الإسلامية على المدينة.

في الأثناء قالت مصادر بشرطة مدينة عامرية الفلوجة بالعراق إن الهجوم الذي نفذته قوة تابعة لـتنظيم الدولة الإسلامية على مجمع سكني بالمدينة فجر أمس انتهى بسيطرة القوات الأمنية العراقية على الموقف.

جاء ذلك بعد ساعات من المواجهات المسلحة بين الجانبين. وأضافت المصادر ذاتها أن جميع عناصر التنظيم قتلوا بعد دخولهم المجمع، كما قتل العديد من عناصر الحشد العشائري وقوات الأمن في الاشتباكات.

في المقابل قالت مصادر مقربة من تنظيم الدولة إن التنظيم قتل نحو سبعين من الجيش والشرطة العراقيين في عملية اقتحام وسط عامرية الفلوجة, وأضافت أن التنظيم دخل عامرية الفلوجة برتل سيارات عسكرية تجاوز بها نقاط التفتيش والثكنات المنتشرة على طول الطريق. ومع ساعات الفجر الأولى، دخل 22 "انتحاريا" إلى مجمع الفارس وسيطروا على عدة بنايات في حي صدام السكني.

video

وتعتبر عامرية الفلوجة ملجأ لعشرات الآلاف من النازحين الذين فروا من سيطرة تنظيم الدولة على الفلوجة وما جاورها، كما أن فيها عشائر البوعيسى التي تقود الحشد العشائري هناك.

جزيرة البغدادي
وفي محافظة الأنبار أيضا، أعلنت مصادر أمنية أن ثمانية من أفراد الجيش العراقي قتلوا في تفجير "انتحاري" بسيارة مفخخة نفذه تنظيم الدولة شمال منطقة البغدادي.

وأضافت المصادر أن الانفجار وقع في قرية الربعي بجزيرة البغدادي التي تسعى القوات العراقية لاستعادتها من سيطرة تنظيم الدولة.

وكانت القوات العراقية قد تمكنت من استعادة عدة قرى بالمنطقة لكنها تتعرض لهجمات ينفذها التنظيم، وتوقع ضحايا في صفوف القوات العراقية. 

وصعّد تنظيم الدولة في الأيام القليلة الماضية من الهجمات "الانتحارية" على أهداف مدنية وعسكرية في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة العراقية.

كما قتل التنظيم العشرات من المدنيين والعسكريين الأسبوع الماضي في هجمات" انتحارية" على مراكز أمنية وداخل أسواق في بغداد.

وفي غضون ذلك، قال رئيس الوزراء حيدر العبادي إن التهديد الأمني لتنظيم الدولة بدأ ينحسر، لكنه ما زال يشكل خطرا يواجهه العراق بكل حسم.

وأضاف العبادي أن القوات العراقية بصدد الإعلان عن عملية عسكرية كبرى لطرد التنظيم من مدينة الفلوجة.

وكان المتحدث العسكري الأميركي ستيف وارن أعلن الجمعة أن تنظيم الدولة يستخدم قناصة لمنع المدنيين من مغادرة الفلوجة.

المصدر : الجزيرة + وكالات