قصفت مليشيا الحوثي عدة مناطق في تعز بالأسلحة الثقيلة في محاولة للسيطرة عليها، مما أدى لمقتل عنصرين من المقاومة والجيش الوطني وإصابة خمسة مدنيين.

وأوضح مراسل الجزيرة أن مليشيا الحوثي قصفت مناطق المكلكل وتلة الضنيين وجبل هان بتعز.

وتواصل مليشيا الحوثي قصف الأحياء السكنية في تعز كما تفرض عليها حصارا خانقا، مما تسبب في نقص حاد في المواد الطبية والغذائية.

وفي وقت سابق، هاجمت مليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح لواء العمالقة بمحافظة عمران التابع للجيش الوطني، واستولت على أسلحة وقتلت عددا من الجنود.

في المقابل، قالت المقاومة اليمنية إنها قتلت أربعة مسلحين من مليشيا الحوثي وقوات المخلوع في كمينيْن بمنطقة تهامة.

وقال شهود عيان إن المقاومة استهدفت في الكمين الأول تعزيزات حوثية في مديرية بني قيس بمحافظة حجة، فأوقعت قتلى وجرحى في صفوفهم.

أما الكمين الثاني فاستهدف مسلحين حوثيين بمديرية مستبأ المجاورة في حجة، وقتل خلاله اثنان من المسلحين الحوثيين.

950 خرقا
وكان تقرير يمني رسمي ذكر الجمعة أن 26 جنديا وأفرادا من المقاومة الشعبية و18 مدنيا قتلوا إثر 950 خرقا لاتفاق التهدئة ارتكبها الحوثيون والقوات الموالية للمخلوع منذ دخول وقف النار حيز التنفيذ ليلة العاشر من أبريل/ نيسان الماضي.

وقالت مصادر يمنية إن العشرات من الحوثيين وقوات صالح قتلوا أيضاً خلال الفترة نفسها أثناء صد قوات الجيش والمقاومة لمحاولات تقدمهم.

وتأتي هذه التطورات بالتزامن مع استمرار عقد مشاورات السلام في الكويت بين طرفي النزاع اليمني.

المصدر : الجزيرة + وكالات