عبدالله الزبيدي - جدة

 
قال المتحدث الرسمي ومستشار وزارة الحج السعودية حاتم قاضي للجزيرة إن وفدا من مكتب شؤون الحج الإيراني سيصل الأسبوع المقبل للسعودية لبحث ترتيبات الحج.

وأضاف قاضي أن زيارة الوفد الإيراني تأتي ضمن البرنامج السنوي الذي تنظمه الوزارة لمكاتب شؤون الحج من مختلف الدول.

وأوضح أن برنامج اللقاءات سيتضمن إطلاع الوفود على تعليمات الحج، وتأكيد أهمية الالتزام بها من أجل راحة الحجاج، وضمان وصول أفضل الخدمات التي توفرها الحكومة السعودية للحجاج، وفق منهجية علمية يتحقق من خلالها أفضل معدلات الأداء.

وشدد قاضي على أهمية تقيد جميع حملات الحج ببرامج التفويج، وضرورة توعية الحجيج قبل وصولهم إلى الأراضي المقدسة.

وهذه أول زيارة رسمية يقوم بها أحد الجانبين منذ أن أعلنت الرياض قطع علاقاتها مع طهران في يناير/كانون الثاني الماضي، إثر حادث اقتحام السفارة السعودية في طهران والقنصلية في مشهد.

وفي وقت سابق، طالبت السعودية على لسان وزير خارجيتها عادل الجبير إيران بالتزام مبدأ عدم التدخل في الشأن الداخلي لدول ،المنطقة ومنها دول مجلس التعاون الخليجي، وأن تغير سياستها ونهجها إذا أرادت بناء علاقة طبيعية مع المملكة.

وكان الجبير أعلن في وقت سابق أن الإيرانيين "مرحب بهم لأداء مناسك الحج والعمرة، وأن المملكة لن تغير سياستها حيال الحجاج، فكل مسلم مرحب به في مكة المكرمة والمدينة المنورة".

وقال إن السعودية ستسهل أمور المعتمرين والحجاج الإيرانيين، مضيفا أن موضوع الأزمة السياسية بين المملكة وإيران لا علاقة له على الإطلاق بما يتعلق بالحجاج والمعتمرين.

وبموجب اتفاق مع السعودية ستقوم سويسرا بإدارة الشؤون القنصلية للرياض في طهران.

المصدر : الجزيرة