عاطف دغلس-نابلس

أصيب عدد من الشبان الفلسطينيين خلال اقتحام قوات الاحتلال لمدينة نابلس فجر اليوم الخميس.
 
فقد اندلعت مواجهات بين الشبان وجنود الاحتلال الذين اقتحموا منطقة قبر يوسف شرق المدينة بزعم حماية مئات من المستوطنين دخلوا المنطقة لأداء طقوس دينية، فأصيب عدد من الشبان بالرصاص الحي وآخرون بالرصاص المطاطي.

ووقعت المواجهات وفق شاهد العيان عبد الرحمن الجمّال بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال قرب مدخل مخيم بلاطة للاجئين شرق المدينة القريب من قبر يوسف وقرب مخيم عسكر أيضا ومنطقة دوار سوق الخضار المركزي.

وذكر الجمّال للجزيرة نت أن أكثر من 20 حافلة من الحجم الكبير كانت تقل المستوطنين توغلت للمدينة في ساعات الفجر الأولى في حماية نحو 70 آلية عسكرية لجيش الاحتلال.

شباب فلسطينيون قرب حرم جامعة النجاح عقب اقتحام الاحتلال لسكنهم الجامعي بالمنطقة (ناشطون)

ولفت الجمّال إلى أن المواجهات امتدت حتى أطراف مدينة نابلس، ولم تقتصر على محيط قبر يوسف، مشيرا إلى أن المستوطنين وكعادتهم كانوا يصدرون ضجيجا وأصواتا صاخبة أثناء اقتحامهم للقبر.

وأكدت مصادر إعلام إسرائيلية أن أكثر من ألف مستوطن دخلوا قبر يوسف فجر اليوم، ونشرت عبر مواقعها الإعلامية صورا لهم.

ويدعي المستوطنون اليهود أن رفاتا لنبي الله يوسف مدفون في القبر، بينما يقول الفلسطينيون إنه يعود لولي كان يقطن بمحيط المنطقة، وتؤكد الروايات التاريخية الرواية الفلسطينية. وقد رمم فلسطينيون القبر منذ فترة وجيزة، وشيدوا بوابة حديدية داخله.

قوات الاحتلال تقتحم قرية طانا شرق نابلس وتهدم منازل للمرة الرابعة منذ بداية العام(الجزيرة)

مواجهات مع الطلبة
من جهة أخرى أصيب عدد من طلبة جامعة النجاح بالاختناق بالغاز المسيل للدموع أثناء اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لسكنهم الجامعي بمنطقة رفيديا غربي المدينة.

وذكر طلاب عبر صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي أن مواجهات وقعت بين الشبان وجيش الاحتلال الذي أطلق قنابل الغاز صوبهم فردوا برشقه بالحجارة.

وكانت قوات الاحتلال قد كثفت خلال الأيام القليلة الماضية اقتحام سكن الطلبة في نابلس واعتقلت العديد منهم، ولا سيما المحسوبين على الكتلة الإسلامية الجناح الطلابي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، كما اقتحمت سكن الطالبات وفتشته وعاثت فيه فسادا.

كما اقتحمت قوات الاحتلال مراكز الأنشطة داخل جامعات عدة، وصادرت محتوياتها، وعاثت بأخرى خرابا ودمارا، واعتقلت عددا من الشبان من مدن ومناطق عدة بالضفة الغربية، ولا سيما مدن بيت لحم والخليل وقرى جنوب مدينة نابلس، وقدر عدد المعتقلين حتى الآن بأكثر من عشرة موزعين على تلك المناطق.

المصدر : الجزيرة