قالت وكالة أعماق التابعة لـتنظيم الدولة الإسلامية إن الطيران الأميركي شن ثماني غارات فجر اليوم الخميس على مواقع للتنظيم في قرى مدينة جرابلس ومحيطها بريف حلب الشرقي، بينما صدت المعارضة هجوما لجيش النظام بريف حلب الجنوبي وقتلت عددا من عناصره.

وتحدثت مواقع معارضة عن أن نحو ثلاثين غارة استهدفت مقرات تنظيم الدولة في المنطقة منذ أمس الأربعاء.

من جهة أخرى، قالت مصادر في المعارضة السورية المسلحة إنها قتلت 15 من قوات النظام والمليشيات الموالية له خلال صدها هجوما على منطقتي الزربة وخان طومان.

من جانبها، قالت وكالة مسار برس إن المعارضة قتلت خمسة عناصر من الحرس الثوري الإيراني في جبهة خان طومان بريف حلب الجنوبي.

يأتي ذلك خلال صد المعارضة هجوما واسعا شنته قوات النظام والمليشيات الموالية له على ريف حلب الجنوبي بغطاء جوي مكثف، أدى إلى مقتل العشرات من مقاتلي المعارضة المسلحة.

وأشارت مصادر المعارضة إلى أن طائرات روسية شنت غارات مكثفة على مقاتلي الفصائل المعارضة في بلدة العيس وتلتها، وعلى طول خط التماس مع قوات النظام.

المعارضة المسلحة صدت هجوم قوات النظام في ريف حلب الجنوبي (الجزيرة)

اشتباكات وقصف
وفي مدينة حلب، وقعت اشتباكات بين وحدات حماية الشعب الكردية والمعارضة المسلحة في أطراف حي الشيخ مقصود، بالتزامن مع غارات مكثفة شنتها طائرات النظام على مواقع المعارضة المسلحة في أحياء الأشرفية والسكن الشبابي وطريق الكاستيلو.

وفي ريف إدلب، أفاد مراسل الجزيرة بأن ثلاثة مدنيين قتلوا وجرح آخرون في بلدة ترمانين الخاضعة لسيطرة المعارضة، جراء استهداف قوات النظام السوري أحياء سكنية في البلدة بصاروخ بعيد المدى.

وفي دمشق، قصفت طائرات النظام حي التضامن، كما شهد محيط العاصمة الأربعاء غارات جوية على بلدات حمورية ومزارع الأشعري وبيت سوى ودوما، ووقعت اشتباكات على جبهة حرستا.

وفي حمص وريفها، حاولت قوات النظام الأربعاء التقدم في منطقة السخنة القريبة من تدمر شرق حمص، تزامنا مع قصفها حي الوعر وقرية تيرمعلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات