توجه مبعوث الأمم المتحدة الخاص بسوريا ستفان دي ميستورا إلى العاصمة الروسية موسكو لبحث ترتيبات جولة المحادثات القادمة بين النظام السوري والمعارضة.

وأوضح مكتب مبعوث الأمم المتحدة أن الوسيط في محادثات السلام في طريقه إلى موسكو اليوم الثلاثاء لبحث ترتيبات جولة المحادثات القادمة مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

ولفت مكتب المبعوث إلى أن اجتماع موسكو جاء بناء على طلب دي ميستورا. 

وقال متحدث باسم الأمم المتحدة اليوم الثلاثاء إن روسيا والولايات المتحدة هما الراعيتان الرئيسيتان لمحادثات السلام التي من المتوقع أن تستأنف مع وفد المعارضة السورية في الـ11 من الشهر الجاري في جنيف، مما يعني تفويت الموعد الذي استهدفه دي ميستورا وهو التاسع من نفس الشهر.

ومن المنتظر أن يصل وفد المعارضة السورية في إطار الهيئة العليا للمفاوضات إلى جنيف في العاشر من الشهر الجاري، في حين يتوقع أن يصل وفد الحكومة السورية في الـ14 من أبريل/نيسان الجاري.

وتُجرى انتخابات تشريعية في سوريا في الـ13 من أبريل/نيسان الجاري، وقد ترشح خمسة من أعضاء الوفد السوري الرسمي المفاوض لها.    

وانتهت الجولة السابقة من المحادثات -التي أجريت من الـ14 إلى الـ24 من مارس/آذار الماضي في جنيف- بدون تحقيق أي تقدم ملموس.

المصدر : وكالات