اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اثنين من موظفي دائرة الأوقاف الإسلامية بحجة إعاقتهما اقتحامات المستوطنين لباحات المسجد الأقصى، كما اعتدت بالضرب على ثلاثة موظفين آخرين.

وكانت قوات الاحتلال أخرجت الثلاثاء تسعة مستوطنين بعد ضبطهم يؤدون صلوات تلمودية في باحات الأقصى.

وتتزامن هذه الاقتحامات الجماعية مع احتفالات اليهود بعيد الفِصح، حيث توفر لهم قوات الاحتلال الحماية الأمنية.

ووفق آخر إحصائية، فقد بلغ عدد المتطرفين الذين اقتحموا باحات الاقصى يوم الثلاثاء نحو 270، وهو ما يرفع أعداد المقتحمين خلال هذا الأسبوع إلى 630 مستوطنا.

من جانبها، نقلت وكالة الأناضول عن مسؤول الإعلام في أوقاف مدينة القدس فراس الدبس أن مستوطنين إسرائيليين اعتدوا بالضرب على حراس المسجد الأقصى، الثلاثاء، وتوعدوهم بـ"الذبح"، وذلك خلال اقتحامهم باحات المسجد تحت حماية قوات الاحتلال.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة