أفاد مراسل الجزيرة بأن قصفا مدفعيا متبادلا وقع فجر اليوم بين الجيش الوطني اليمني ومليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في منطقة حرض وميدي على الحدود مع السعودية، وذلك تزامنا مع غارات لطائرات التحالف استهدفت آليات للحوثيين في المنطقة ذاتها.

وفي محافظة تعز، أفادت مراسلة الجزيرة هديل اليماني بأن مليشيا الحوثيين والمخلوع صالح واصلت خرق اتفاق وقف إطلاق النار، وقصفت عدة أحياء في المدينة، مما أدى إلى سقوط جرحى من المدنيين.

وفي محافظة شبوة (جنوبي اليمن)، قتل خمسة من الحوثيين أثناء محاولتهم استعادة مواقع بعيسلان، كما اغتال مسلحون مجهولون حسن اليعري رئيس مجلس شورى حزب التجمع اليمني للإصلاح في محافظة ذمار (جنوب صنعاء).
video

تقدم ضد القاعدة
وفي تطور منفصل، قالت مصادر محلية إن المقاومة الشعبية والجيش الوطني تقدما بإسناد من قوات التحالف على جبهات ميناء المكلا وميناء الضبة ومطار الريان في المكلا بحضرموت (شرقي اليمن)، التي كانت تسيطر عليها عناصر تنظيم القاعدة.

وقالت وزارة الدفاع اليمنية إن قوات التحالف العربي، بمساندة الجيش اليمني، بدأت فجر اليوم عملية عسكرية شاملة في وادي حضرموت.

وأضافت الوزارة -في بيان لها- أن هذه العملية استباقية بعد قيام من سمتهم "المجرمين" بمحاولة التمدد في مديريات الوادي والصحراء.

وحذرت الوزارة من التستر على هؤلاء أو إيوائهم، وأكدت أن العملية جاءت من أجل إرساء الأمن والاستقرار في المنطقة.

وكانت المواجهات في محافظة أبين (جنوبي البلاد) أمس السبت أسفرت عن مقتل 25 مسلحا من تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب وأربعة جنود.

وأعلن مسؤولون عسكريون يمنيون أن القوات الحكومية مدعومة بإسناد جوي من التحالف العربي بدأت عملية لطرد مسلحي تنظيم القاعدة من مركز المحافظة.

المصدر : الجزيرة