أنهت وزارة الداخلية في قطاع غزة سلسلة مناورات شملت مدن ومناطق القطاع، وذلك استعدادا للتعاطي مع أي عدوان إسرائيلي على القطاع.

وقد تخللت هذه المناورات محاكاة لقصف إسرائيلي وعمليات إخلاء لمقار أمنية وإجلاءِ جرحى وتفجيرات وإطلاق نار بالذخيرة الحية.

وتأتي هذه المناورة -التي كانت المباني المدمرة بفعل العدوان الإسرائيلي الأخير مسرحا لها- في الوقت الذي تصاعدت فيه وتيرة التهديدات الإسرائيلية ضد قطاع غزة.

من جانبه، قال المدير العام لقوى الأمن الداخلي بغزة توفيق أبو نعيم إن الهدف من هذه المناورات هو تلافي الأخطاء التي حدثت في الماضي.

المصدر : الجزيرة