اتفاق لوقف القتال بالضالع وقصف حوثي لتعز
آخر تحديث: 2016/4/21 الساعة 15:30 (مكة المكرمة) الموافق 1437/7/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/4/21 الساعة 15:30 (مكة المكرمة) الموافق 1437/7/15 هـ

اتفاق لوقف القتال بالضالع وقصف حوثي لتعز

وقعت المقاومة الشعبية ومليشيا الحوثي اتفاقا لوقف إطلاق النار في جبهات القتال بالضالع جنوب البلاد، في حين كثف الحوثيون قصفهم لتعز.

ويشمل اتفاق وقف إطلاق النار الموقع في مدينة دمت عددا من النقاط، منها وقف إطلاق النار بكافة أشكاله وصوره في جميع جبهات القتال ووقف كافة أشكال العمليات العسكرية، بما فيها التعزيزات والحشود والانتشار، واستحداث مواقع في عموم المحافظة، فضلا عن تسهيل مرور ودخول المساعدات الإنسانية.

وستشرف على الاتفاق لجان محلية من خلال غرف عمليات للرصد والمراقبة والتواصل والتنسيق.

أما في مدينة تعز فقد أفادت مراسلة الجزيرة بأن مضادات الطيران التابعة للحوثيين وأنصار الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح واصلت قصفها من مناطق تمركزها في شرق المدينة باتجاه مواقع المقاومة في ثعبات والأحياء السكنية بالثورة والزهراء خلال الليل.

وشهدت تعز خلال الأيام الماضية قصفا هو الأعنف من جانب الحوثيين وحلفائهم استخدمت فيه المضادات الأرضية والمدافع بمختلف أنواعها من مواقعهم في المكلكل وتبة القاضي وغيرهما، وقد استهدف القصف مواقع المقاومة بشرق المدينة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر عسكرية أن المعارك تدور على عدة جبهات في اليمن، منها منطقة نهم شمال شرق صنعاء والجوف والبيضاء.

يشار إلى أن الحوثيين يواصلون خرق الهدنة المعلنة في العاشر من الشهر الجاري تمهيدا للمشاورات التي ما زالت معلقة في الكويت بسبب تأخر وصول وفدي الحوثي وصالح.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات