عقد ولي ولي العهد السعودي وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز اجتماعا الثلاثاء مع وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر في الرياض.

ونوقشت خلال الاجتماع مجالات التعاون العسكري القائم بين البلدين، والسبل الكفيلة بتطويره وتعزيزه، بالإضافة إلى بحث تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، بما فيها التدخلات الإيرانية في شؤون دول المنطقة ومكافحة الإرهاب، حسب ما أوردته وكالة الأنباء السعودية.

ويأتي اللقاء قبيل اجتماع مرتقب الأربعاء لوزراء الدفاع في دول الخليج مع آشتون كارتر يسبق القمة المرتقبة للرئيس الأميركي باراك أوباما وقادة الخليج في العاصمة السعودية الرياض الخميس القادم.

ووصل كارتر إلى الرياض في وقت سابق الثلاثاء بعد زيارة إلى العاصمة الإماراتية أبو ظبي التقى خلالها محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في قصر الشاطئ.

في هذه الأثناء غادر أوباما الولايات المتحدة متوجها إلى السعودية المحطة الأولى، في جولة لستة أيام تشمل أيضا بريطانيا وألمانيا.

واستقل أوباما الطائرة الرئاسية يرافقه وفد يتقدمه المتحدث باسمه جوش آرنست ومستشارته للأمن القومي سوزان رايس.

وتشهد العلاقات بين السعودية وإيران أزمة حادة عقب إعلان الرياض يوم 3 يناير/كانون الثاني الماضي قطع علاقاتها الدبلوماسية مع طهران، على خلفية الاعتداءات التي تعرضت لها سفارة المملكة بالعاصمة الإيرانية وقنصليتها في مدينة مشهد شمالي إيران وإضرام النار فيهما.

ودعت القمة الـ13 لمنظمة التعاون الإسلامي التي اختتمت أعمالها الجمعة الماضية في مدينة إسطنبول التركية، إيران إلى عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأعضاء في المنظمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات