قالت مصادر للجزيرة إن مسلحين من مليشيا الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح أعدموا إمام وخطيب المسجد الكبير في مدينة إب جنوب صنعاء الشيخ بشير شحرة، رميا بالرصاص أمام أسرته.

وقالت المصادر إن مليشيا الحوثي والرئيس المخلوع حاصروا منزل الشيخ شحرة فجر الجمعة وقتلوه أمام أسرته، كما أحرقوا منزلين آخرين في نفس الحي.

وشيّع أبناء المدينة القديمة في إب الشيخ شحرة، وتحولت الجنازة إلى مظاهرة واسعة جابت شارع ساحة الحرية في المدينة، كما أصدر السكان بيانا طالبوا فيه بالقصاص من القتلة.

وفي الضالع جنوبي اليمن، شيع المئات من أبناء المحافظة العقيد نصر صالح الرُبّية القيادي البارز في المقاومة الشعبية والشيخ علي مسعد الماطري إلى مقبرة الشهداء في منطقة الجبارة مركز مديرية مريس.

وتقدم المشيعين قيادات السلطة المحلية في المحافظة، وقيادات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وعدد من الوجهاء والمشايخ والأعيان.

وكان الرُبّية والماطري قد تعرضا لكمين مسلح نصبه مجهولون في محافظة شبوة أثناء توجههما إلى محافظة مأرب قبل عدة أيام، وطالب المشيعون السلطات المحلية بكشف المتورطين في عملية الاغتيال.

المصدر : الجزيرة