أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن هجوم بعبوة ناسفة استهدف مجندين في الجيش اليمني بمحافظة عدن الثلاثاء وأدى إلى قتل خمسة منهم، فضلا عن إصابة أربعة أشخاص آخرين، وفقا لمراسل الجزيرة.

وأوضح المراسل أن التفجير وقع قرب ملعب بمدينة الشيخ عثمان في محافظة عدن.

وذكرت وكالة أنباء أعماق المرتبطة بتنظيم الدولة أن عناصر تابعة للتنظيم فجرت شحنة ناسفة مما أدى إلى مقتل خمسة جنود وإصابة نحو عشرة آخرين.

من جانبها نقلت وكالة رويترز عن شهود أن التفجير تم بحزام ناسف يرتديه "انتحاري" اندس وسط مجندين كانوا ينتظرون حافلات في شمال المدينة.

ولا يلتزم مقاتلو تنظيم الدولة بوقف إطلاق النار الذي بدأ هذا الأسبوع بين الأطراف الرئيسية المتحاربة في اليمن.

المصدر : الجزيرة + وكالات