قال رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة في لبنان, محمد شقير، إنه لا اقتصاد في بلاده إذا كانت هناك علاقة سيئة مع دول الخليج.

وأضاف شقير، في لقاء مع الجزيرة، أن الحملات ضد المملكة العربية السعودية الهدف منها هو ضرب جهة سياسية لما تبقى من اقتصاد لبنان.

وبيّن في تصريحاته أن 75% من الصادرات الزراعية اللبنانية تصدر لدول الخليج، كما أن 53% من الصناعة اللبنانية تصدر إلى الدول الخليجية.

وذكر شقير أن أكثر من 80% من الاستثمارات الأجنبية في لبنان خليجية، منها 50% استثمارات سعودية، مشيرا إلى أن 550 ألف لبناني يشتغلون في دول الخليج ويحولون سنويا مليارات الدولارات إلى لبنان.

وتأتي تصريحات شقير بعد أن قرر مجلس التعاون الخليجي أمس اعتبار حزب الله اللبناني بكافة قادته وفصائله والتنظيمات التابعة له والمنبثقة عنه منظمة إرهابية.

كانت السعودية قد ألغت قبل أيام حزمة مساعدات قيمتها ثلاثة مليارات دولار للجيش اللبناني بسبب "مواقف لبنانية مناهضة للمملكة على المنابر العربية والإقليمية والدولية" لا سيما عدم إدانة بيروت للهجمات التي تعرضت لها البعثات الدبلوماسية السعودية في إيران.

وأعرب مجلس التعاون الخليجي عن تأييده التام لقرار الرياض، وقال أمينه العام عبد اللطيف الزياني إن موقف المملكة جاء ردا على المواقف الرسمية للبنان التي تخرج عن الإجماع العربي، ولا تنسجم مع عمق العلاقات الخليجية اللبنانية.

المصدر : الجزيرة