أعلنت سلطة الطاقة في غزة عن توقف أحد مولدات محطة الكهرباء الوحيدة في القطاع، محملة المسؤولية لوزارة المالية في رام الله التي تفرض ضرائب على الوقود.

واعتبرت سلطة الطاقة في غزة استمرار فرض وزارة المالية برام الله ضريبة على الوقود المورد لمحطة الكهرباء، مخالفة لقرارات مجلس الوزراء بإعفاء سلطة الطاقة في غزة من الضريبة.

وناشدت سلطة الطاقة الجهات المعنية بالتدخل لوقف الإجراءات التي وصفتها بغير المسؤولة من طرف وزارة المالية في رام الله، وتجنيب قطاع غزة مزيدا من الأزمات في حال توقف محطة الكهرباء عن العمل بشكل كامل.

ويعاني قطاع غزة المحاصر من جميع الجهات منذ سنوات من انقطاع متكرر للكهرباء بسبب القيود الإسرائيلية على إدخال الوقود من جهة، وفرض وزارة المالية في رام الله ضرائب عليه من جهة أخرى، وهو ما يلقي بظلاله على كافة مناحي الحياة في القطاع.

وفي تصريح سابق، قال الناطق باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة إن القطع المتكرر للتيار الكهربائي يؤثر على الأجهزة الطبية، ويحدث بعض الأعطال بها نتيجة الانقطاع المتكررة، وكل ذلك يؤثر على المرضى خاصة الحالات الحرجة التي تكون بحاجة لكهرباء على مدار الساعة.

المصدر : الجزيرة