قتل 29 من مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح الخميس في مواجهات وقصف بمحافظة تعز وسط اليمن. كما سيطرت المقاومة الشعبية والجيش الوطني الموالي للرئيس عبد ربه منصور هادي على جبال "العُجيماء والعكدة" في منطقة بيحان بمحافظة شبوة جنوب شرقي اليمن.

ونقلت وكالة الأناضول عن بيان للمجلس العسكري التابع للجيش الوطني على حسابه بموقع "تويتر" أن 29 من مسلحي الحوثي وقوات صالح قتلوا في مواجهات في جبهات مختلفة بالمحافظة وغارات لطيران التحالف العربي، بينما سقط خمسة جرحى من قوات الجيش والمقاومة.

وفي محافظة شبوة جنوبي اليمن، سيطرت المقاومة والجيش الوطني على جبال "العُجَيْماء والعكدة" في منطقة بَيْحان، كما قتل عشرة مسلحين من مليشيا الحوثي وقوات صالح في المواجهات.

وقالت مصادر عسكرية إن قوات الجيش الوطني والمقاومة تواصل محاصرة مواقع مليشيا الحوثيين وصالح في مديرية عسيلان بمحافظة شبوة.

وتواصلت المواجهات بين الطرفين في المناطق الشرقية من محافظة شبوة، حيث أصبحت قوات الجيش والمقاومة على مقربة من منطقة السليم في بيحان.

وتقدمت القوات الحكومية خلال المواجهات في منطقة الصفراء وسيطرت على ثلاثة مرتفعات جبلية فيها، واعتقلت ثلاثة من "الحوثيين".

وأشارت مصادر محلية إلى أن طيران التحالف العربي شن غارات جوية على مواقع الحوثيين وقوات صالح في بيحان، مما أسفر عن تدمير دبابة تابعة للحوثيين وقوات صالح.

وفي محافظة إب جنوب صنعاء هاجم مقاتلو المقاومة الشعبية أحد مواقع الحوثيين وقوات صالح في عدن ببني شبيب، مما أسفر عن مقتل مسلح حوثي وإصابة آخر.

المصدر : الجزيرة + وكالات