نظمت كتائب عز الدين القسام -الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- مساء الأربعاء مسيرة عسكرية في شوارع غزة إحياء للذكرى الـ12 لاغتيال مؤسس الحركة الشيخ أحمد ياسين.

وجاب العشرات من عناصر القسام شوارع المدينة وهم يحملون رشاشات خفيفة ومضادات للدروع من طراز "آر.بي.جي"، بالإضافة إلى صور للراحل أحمد ياسين.

وفي كلمة له على هامش المسيرة، قال القيادي في حماس إسماعيل رضوان إن الحركة "لن تتخلى عن مبادئها التي رسمها مؤسسها الراحل، وفي مقدمتها المقاومة بكافة أشكالها ووسائلها حتى تحرير فلسطين".

وأضاف رضوان أن "كتائب القسام تواصل مرحلة الإعداد والتدريب تحسبا لأي عدوان اسرائيلي على قطاع غزة، وأنها تمتلك بيدها إمكانيات كبيرة فوق الأرض وتحت الأرض تؤلم العدو الإسرائيلي وتجبره على الرضوخ لشروط المقاومة".

وصادف يوم الثلاثاء الذكرى الـ12 لاغتيال الشيخ أحمد ياسين في قصف إسرائيلي عقب تأديته صلاة الفجر قرب منزله شرقي مدينة غزة.

وكان الشيخ أحمد ياسين أسس -برفقة آخرين- في قطاع غزة يوم 14 ديسمبر/كانون الأول 1987، تنظيما لمقاومة الاحتلال الإسرائيلي أطلق عليه اسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

المصدر : وكالة الأناضول