قالت مراسلة الجزيرة في اليمن إن مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح سيطرت على المنفذ الجنوبي الغربي لمدينة تعز لتعيد بذلك حصار المدينة بشكل كامل.

وذكرت المراسلة هديل اليماني أن مقاتلي الحوثيين وصالح سيطروا الثلاثاء على خط الضباب الواصل بين مدينتي عدن وتعز، وهو خط الإمداد الرئيسي لتعز، وهو ما يعني إعادة حصار المدينة وإغلاق منافذها بالكامل.

وأشارت اليماني إلى خروج عدد من السكان لمطالبة الحكومة بدعم المقاومة، خاصة أن السبب في خسارة جبهة الضباب كان نقص الدعم اللوجستي لعناصر المقاومة الشعبية، مما اضطرها للانسحاب والتراجع إلى مناطق لا تضعها في مرمى نيران الحوثيين.

وعلى صعيد متصل، قال شهود عيان لوكالة لأناضول إن الحوثيين أقاموا جدارا عازلا في منطقة المقهاية على الطريق الرابط بين مدينتي تعز وعدن (جنوبي البلاد) ونصبوا معبرا جديدا جنوب غربي المدينة.

video

معارك عنيفة
وجاءت استعادة الحوثيين للمنفذ الجنوبي الغربي عقب معارك عنيفة استمرت ثلاثة أيام، حيث قاموا بدفع تعزيزات عسكرية ضخمة مصحوبة بقصف مدفعي مكثف مكنهم من السيطرة على المنفذ.

وقال شهود عيان إن الحوثيين سيطروا على جبل الهان الإستراتيجي المشرف على المنفذ وسلاسل جبلية مكنتهم من إرسال تعزيزاتهم، وعلى الحاجز الأمني في وادي الضباب وتلة الخزان، فيما تحاول مدفعية المقاومة قصف مواقعهم في السلاسل الجبلية من أجل استعادة المنفذ.

وكانت مقاتلات التحالف العربي قد قصفت أيضا الثلاثاء تعزيزات الحوثيين في منطقتي الربيعي وحذران غربي المدينة، في محاولة لكبح تقدمهم للسيطرة على المنفذ الغربي، وفق ما أكده شهود عيان لوكالة الأناضول.

من جهة أخرى، قتل 24 مسلحا من مليشيات الحوثي وقوات صالح وستة من قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية خلال معارك في مديريتي بيحان وعسيلان بمحافظة شبوة.

وشهدت جبهة بيحان وعسيلان معارك عنيفة بين الجيش الوطني والمقاومة في جبال الصفراء وجبال فلقوم استخدم خلالها الجيش الدبابات والمدفعية.

وقد تمكن الجيش الوطني والمقاومة من السيطرة على منطقة النقاش التي تعد خط إمداد رئيسيا لمليشيات الحوثيين وصالح في المنطقة.

المصدر : الجزيرة