قال وزير الخارجية اليمني عبد الملك المخلافي إن هناك إمكانية لإجراء محادثات جديدة مع الانقلابيين، موضحا في منتدى نظمته شبكة الجزيرة الاثنين في قطر أن الحكومة "ستشارك في هذه المحادثات".

واعتبر المخلافي أن ما قام به الحوثيون في اليمن لم يكن مجرد انقلاب على السلطة، بل كان انقلابا على الدولة والمجتمع.

وعن الدور الذي قام به التحالف العربي في اليمن، بيّن المخلافي أن التحالف تشكل لدعم الشرعية في اليمن، وقدم نموذجا مهما في كيفية توحد الإرادة العربية ضد التدخلات الخارجية في شؤون دولها.

ولفت المخلافي إلى أن الجيش الوطني والمقاومة الشعبية حققا تقدما كبيرا على الأرض، وأن الحوثيين في تراجع "واقترب موعد دحرهم"، مشيرا إلى أن موقف الحكومة حاليا أقوى من أي وقت سابق.

وقد ترددت أنباء في وقت سابق عن إعلان مسؤول حكومي يمني أن جولة محادثات جديدة حول اليمن قد تعقد في الكويت نهاية الشهر الجاري برعاية الأمم المتحدة، مترافقة مع وقف مشروط لإطلاق النار.

وأشار المسؤول إلى أن النقطة الأساسية في المحادثات ستكون تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 2216 الذي ينص على انسحاب الحوثيين من المدن التي سيطروا عليها وتسليم الأسلحة الثقيلة.

المصدر : الجزيرة