شارك العشرات من مؤيدي الثورة السورية في وقفة أمام مكتب الأمم المتحدة في مدينة جنيف في سويسرا، دعما لـ وفد المعارضة السورية الذي يشارك في المحادثات غير المباشرة مع وفد النظام السوري برعاية المنظمة الدولية، بينما شهدت العاصمة اللبنانية بيروت وقفة تضامنية مع الشعب السوري في الذكرى الخامسة لثورته.

وردد المعتصمون في جنيف شعارات الثورة السورية، مؤكدين ضرورة رحيل الرئيس بشار الأسد ومحاكمته على الجرائم التي ارتكبها بحق الشعب.

وفي بيروت شارك مئات الناشطين اللبنانيين والسوريين في وقفة تضامنية مع الشعب السوري، ورفعوا علم الثورة السورية، ولافتات منددة بجرائم النظام السوري.

واحتشد نحو ثلاثمئة من الناشطين السياسيين والحقوقيين والإعلاميين والمثقفين من البلدين الجارين، رافعين أعلام الثورة بالقرب من تمثال الشهداء وسط بيروت، مع لافتة كبيرة كتب عليها "18 آذار عيد ميلاد الثورة السورية (الخامس) بسقوط أول شهيد" بالإضافة لعلم كبير للثورة.

كما ارتدى عدد من المشاركين قمصانًا طُبع عليها "ثورة لا إرهاب".

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة