بث تنظيم الدولة الإسلامية تسجيلا مصورا يظهر كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر استولى عليها خلال معارك مع قوات النظام السوري مطلع يناير/كانون الثاني من العام الجاري في دير الزور شرقي سوريا.

ويسيطر تنظيم الدولة على معظم أحياء دير الزور وكامل ريفها ويفرض حصارا بريا على مناطق سيطرة النظام داخل دير الزور منذ أكثر من عام.

وضمت الأسلحة التي استولى عليها التنظيم أربع دبابات من طراز T72 مع 350 قذيفة إضافة لعشر عربات مدرعة من طراز BMP ومائة صاروخ من نوع كوبرا المضاد للطائرات وثلاثة مدافع ميدانية من عيار 130، إضافة لآلاف القذائف والقنابل والذخائر.

وبالرغم من استيلاء التنظيم على هذه الذخائر فإن الواقع على الأرض يشير إلى تراجعه ميدانيا في سوريا، فقد خسر السيطرة على مدينة الشدادي الإستراتيجية بريف الحسكة بعد معارك عنيفة مع وحدات حماية الشعب الكردية، كما خسر عشرات القرى لصالح قوات النظام بريف حلب الشرقي.

المصدر : الجزيرة