أسند الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الخميس إلى الجيش مهمة ضبط أسعار المواد الغذائية وتوفير السلع الأساسية في الأسواق.

جاء ذلك في كلمة له عقب حضوره مناورة عسكرية بحرية تأتي بالتوازي مع أزمة اقتصادية تحاول الحكومة المصرية تلافيها مع انخفاض سعر الجنيه المصري أمام الدولار.

وحسب بيان للرئاسة المصرية وجه الرئيس المصري بمواصلة القوات المسلحة لمساهمتها في الحفاظ على أسعار السلع الغذائية، والحرص على توافر السلع الأساسية بأسعار مناسبة.

وأكد السيسي أنه "لن يكون هناك أي زيادة في أسعار المواد الغذائية رغم الارتفاع الذي شهده سعر الدولار مؤخرا"، محملا قادة الجيش الجالسين أمامه مسؤولية "تخفيف معاناة المواطنين".

وشدد السيسي على "ضرورة أن تزيد القوات المسلحة من منافذ توزيع السلع الثابتة والمتحركة لتوفير الزيت والسكر والأرز واللحوم والدواجن والمواد الغذائية الأساسية بأسعار تتناسب مع محدودي الدخل مهما ارتفع سعر الدولار"، وفق المصدر السابق.

المصدر : وكالة الأناضول