الاحتلال يهدم سوقا للخضار جنوب نابلس
آخر تحديث: 2016/3/17 الساعة 10:47 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/3/17 الساعة 10:47 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/9 هـ

الاحتلال يهدم سوقا للخضار جنوب نابلس

سوق الخضار المركزي جنوب نابلس الذي هدمه الاحتلال يخدم آلاف الفلسطينيين (الجزيرة)
سوق الخضار المركزي جنوب نابلس الذي هدمه الاحتلال يخدم آلاف الفلسطينيين (الجزيرة)

عاطف دغلس-نابلس

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي محال تجارية في سوق الخضار المركزي في بلدة بيتا جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية، بعد أن اقتحمتها بعشرات الآليات والجنود فجر اليوم الخميس، بذريعة أن المنطقة تخضع للسيطرة العسكرية الإسرائيلية ويمنع البناء عليها.

وقال رئيس بلدية بيتا واصف معلا إن جيش الاحتلال اقتحم بآلياته وجرافاته العسكرية بلدة بيتا، وشرع بعملية الهدم مباشرة، مستنكرا في حديثه للجزيرة نت الإجراء الإسرائيلي.

وأضاف أن هدم السوق تم بصورة مفاجئة ودون سابق إنذار، وهو يأتي ضمن سلسلة إجراءات تتخذها سلطات الاحتلال للتضييق على المواطنين، حيث يخدم هذا السوق مناطق فلسطينية عديدة وآلاف المواطنين في شمال الضفة وجنوبها.

ورفض رئيس البلدية ادعاء الاحتلال بأن هذا البناء يقع ضمن المناطق "سي" التي تخضع للسيطرة الإسرائيلية، وقال إن الاحتلال كان ينذر منذ أكثر من خمس سنوات متجرين فقط، لكنه وسع نطاق المكان المستهدف خلال الشهرين الأخيرين ليطال محال أخرى، في سياق المحاولات للسيطرة العسكرية على المنطقة وتهويدها.

من جهته، استنكر مصباح أبو الحكم -وهو صاحب أحد المحال المهدومة- ما أقدم عليه الاحتلال، وقال إن مصالحهم تضررت بشكل كبير جراء ذلك، وأكد أن خسارتهم تقدر بأكثر من نصف مليون دولار.

وتخدم السوق التي أنشئت عام 2006 آلاف المواطنين، وتعود بالنفع على عشرات العاملين فيها من داخل البلدة وخارجها، مما يدر دخلا بأكثر من 250 ألف دولار سنويا لصالح البلدية.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية قد نقلت قبل أيام عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) أن الاحتلال نفذ حتى مطلع مارس/ آذار الماضي 323 عملية هدم بحق مساكن الفلسطينيين ومنشآتهم بالضفة الغربية والقدس، من ضمنها أكثر من أربعين مبنى خلال الشهر الحالي.

المصدر : الجزيرة

التعليقات