أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي باراك أوباما سيزور المملكة العربية السعودية في 21 أبريل/نيسان المقبل، حيث يشارك في قمة مجلس التعاون الخليجي.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض في بيان، إن أوباما سيلتقي خلال الزيارة قادة دول مجلس التعاون الخليجي خلال القمة التي يستضيفها الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز.

وذكر البيان أن القمة ستناقش التقدم الذي أحرز في إطار التعاون الأمني بين الولايات المتحدة ودول المجلس، منذ انعقاد قمة كامب ديفد الخليجية الأميركية في مايو/أيار من العام الماضي.

وأضاف أن القمة ستبحث خطوات إضافية لتكثيف الضغوط على تنظيم الدولة، وتناقش "النزاعات الإقليمية ونزع فتيل التوتر الإقليمي والطائفي".

ووفق البيان، فإن جولة أوباما ستشمل المملكة المتحدة، حيث يلتقي بالملكة إليزابيث ورئيس الوزراء ديفد كاميرون، قبل أن يتوجه إلى ألمانيا للاجتماع بالمستشارة أنجيلا ميركل.

المصدر : الجزيرة + وكالات