جددت السفارة الكويتية في بيروت دعوتها الكويتيين إلى مغادرة لبنان فورًا وعدم السفر إليه، نظرا للظروف الأمنية التي يعيشها. وقال السفير الكويتي في لبنان عبد العال القناعي إن السلطات الأمنية اللبنانية أبلغت السفارة بمقتل مواطن كويتي.

وأضاف السفير الكويتي أنه ينسق مع الجهات الأمنية اللبنانية لمعرفة تفاصيل جريمة قتل مواطن كويتي ومتابعة التحقيقات.

والضحية هو ثالث كويتي يتم العثور عليه مقتولا في لبنان خلال يومين، إذ كانت قوات الأمن اللبناني قد عثرت الخميس الماضي على جثتين لمواطنين كويتيين داخل شقتهما في منطقة الكحّالة الواقعة على بعد 13 كلم شرقي العاصمة بيروت.

وكانت سفارة الكويت لدى لبنان قد دعت الكويتيين فيه الشهر الماضي إلى مغادرته إلا في الحالات القصوى التي تستدعي بقاءهم، كما دعتهم إلى أخذ الحيطة والحذر في تنقلاتهم، والابتعاد عن الأماكن غير الآمنة تجنبا للمخاطر.

ولفت بيان صادر عن السفارة الكويتية إلى أنها تود تذكير رعاياها الراغبين في السفر إلى لبنان بالتريث، وفقا لتعميماتها السابقة في هذا الشأن.

وتزامن هذا التحذير مع تحذير دول خليجية أخرى في أعقاب قرار السعودية إجراء مراجعة شاملة لعلاقاتها مع لبنان، ووقف مساعداتها لتسليح الجيش وقوى الأمن الداخلي في البلاد والتي تقدر بأربعة مليارات دولار. وتلا ذلك تصنيفُ حزب الله اللبناني منظمة إرهابية.

المصدر : الجزيرة