اختتمت اليوم مناورات "رعد الشمال" التي بدأت الشهر الماضي في منطقة حفر الباطن شمال شرق المملكة العربية السعودية، بمشاركة قوات عشرين دولة عربية وإسلامية إضافة إلى قوات درع الجزيرة.

وشارك في الحفل الختامي للمناورات الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، وقادة وممثلون عن عشرين دولة عربية وإسلامية. وكان الملك سلمان قد دشن مشروع قاعدة الملك سعود الجوية في القطاع الشرقي التي تزيد مساحتها على 380 كيلومترا مربعا.

وقال مراسل الجزيرة إن الحفل الختامي للمناورات شهد حضور قادة دول الخليج ورؤساء كل من السودان واليمن ومصر، ورؤساء حكومة كل من المغرب وباكستان وغيرهما؛ مضيفا أن الناطق الرسمي باسم قوات التحالف العربي العميد الركن أحمد عسيري مستشار وزير الدفاع السعودي أكد أن من شأن مناورات "رعد الشمال" أن تؤكد أنه ستتم مواجهة أي استهداف لدولة مشاركة.

وأشار العميد عسيري إلى تحالفات قادتها السعودية وعلى رأسها تحالف إعادة الشرعية لليمن وإعادة الأمل، مؤكدا في الوقت نفسه على أن المناورات توحيد للصفوف وأنها ستتكرر في المستقبل وستتطور.

وذكر المراسل أن اليوم الختامي لمناورات "رعد الشمال" شهدت عددا من التدريبات، أبرزها كيفية تخليص المسؤولين من أماكن تهيمن عليها مليشيات وقوات غير نظامية.

وكان العميد عسيري قال في وقت سابق إن "أمن السعودية وأمن دول الخليج خط أحمر، ومن حقنا أن نرفع كفاءتنا القتالية لمواجهة كافة التهديدات".

يشار إلى أن مناورات "رعد الشمال" انطلقت في 27 فبراير/شباط الماضي، وهي واحدة من أكبر التمارين العسكرية في العالم، من حيث عدد القوات المشاركة واتساع منطقة المناورات.

يذكر أن المناورات المذكورة شاركت فيها قوات من المملكة العربية السعودية والإمارات والأردن والبحرين والسنغال والسودان والكويت وقطر والمالديف والمغرب وباكستان وتشاد وتركيا وتونس وجزر القمر وجيبوتي وعُمان وماليزيا ومصر وموريتانيا، إضافة إلى قوات درع الجزيرة.

المصدر : الجزيرة