المقاومة تتقدم والقصف الحوثي يهجر قرى بالضالع
آخر تحديث: 2016/3/1 الساعة 15:42 (مكة المكرمة) الموافق 1437/5/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/3/1 الساعة 15:42 (مكة المكرمة) الموافق 1437/5/23 هـ

المقاومة تتقدم والقصف الحوثي يهجر قرى بالضالع

قتل أكثر من اثني عشر مسلحا من مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في مواجهات مع المقاومة في محافظة البيضاء، في حين تشهد عدة قرى في محافظة الضالع اليمنية موجة نزوح كبيرة بعد تكثيف الحوثيين قصفهم العشوائي عليها.

وأكدت مصادر للجزيرة مقتل سبعة من مليشيا الحوثي وقوات صالح في مواجهات مع المقاومة في منطقتي طياب والمصعوق بمديرية ذي ناعم، كما قتل أكثر من خمسة من الحوثيين وأصيب آخرون في كمينين للمقاومة، استهدفا دوريتين للحوثيين في منطقتي الملاجم والرباط.

وقال القيادي في المقاومة الشعبية بالبيضاء مصطفى حسين البيضاني إن "سبعة من مسلحي جماعة الحوثي وقوات المخلوع صالح قتلوا وجرح عدد آخر منهم في معارك عنيفة مع المقاومة الشعبية في مناطق الغبيب والمصعوق ومرود والنخلة بمنطقة طياب التابعة لمديرية ذي ناعم، غربي محافظة البيضاء".

وأضاف البيضاني أن "مقاتلات التحالف العربي استهدفت مساء الاثنين مواقع يتمركز فيها مسلحو الحوثي وصالح بمنطقة أسلم بالبيضاء، كما جدد التحالف لليوم الثاني على التوالي غاراته على مواقع داخل مقر اللواء 139 مشاة بمنطقة جبل إحرام بالمحافظة نفسها".

وزاد أن "التحالف شن غارات أخرى على معسكر القصير بمديرية قيفة رداع غربي البيضاء".

مواقع استراتيجية
وكانت مصادر عسكرية في اليمن قد قالت إن قوات المقاومة والجيش الوطني سيطرا على مناطق في مديرية المتون بمحافظة الجوف (شمالي اليمن)، وفي شرق مديرية حرض بمحافظة حجة (شمال غربي البلاد).

ونقل مراسل الجزيرة عن مصادر في المقاومة بمحافظة الجوف أن قوات الشرعية تمكنت من السيطرة على مواقع قرن الأبرش وجبل السفينة وجبل الجُرف بمديرية المتون، وطرد مقاتلي جماعة أنصار الله (الحوثيين) منها، وأكدت المصادر أن المقاومة تحاول منذ أيام السيطرة على المديرية ذات الأهمية الاستراتيجية.

نزوح من قرى بالضالع بسبب تدمير الحوثيين وقصفهم المستمر (الجزيرة)

من جهة ثانية، أفادت مصادر بسيطرة رجال المقاومة والجيش على مواقع استراتيجية في منطقة سدباء التي تفصل بين مديرية الحزم ومديرية المتون، وتدور فيها مواجهات عنيفة منذ أسابيع.

وأوضحت المصادر أنه تمت استعادة كل المواقع التي كان يسيطر عليها الحوثيون غرب سدباء بمديرية المنون، وهي جبال السفينة والأبرش وأبو جرف في مديرية خب والشعف، وأشار الأشرف إلى أن تقدم قوات الشرعية لا يزال مستمرا نحو سد العكيمي ومجمع مديرية المتون.

موجة نزوح
في هذه الأثناء، تشهد عدة قرى في محافظة الضالع اليمنية موجة نزوح كبيرة بعد تكثيف الحوثيين قصفهم العشوائي عليها. وتحدث شهود عن خلو قرى بأكملها من السكان لا سيما في مديرية قعطبة.

ولا يختلف الوضع في محافظة الضالع عن جارتها تعز، لا سيما في قراها المتناثرة بين خطوط إطلاق النار، في العود بمديرية قعطبة غرب المحافظة حيث لا يكف الحوثيون عن قصف المنطقة وترويع أهلها.

وأسفرت هجمات الحوثيين عن سقوط قتلى وجرحى أثناء حفل زفاف في منطقة العود، مما أرغم سكان المنطقة على الهرب والانضمام لقائمة طويلة من اليمنيين الذين أجبرهم الحوثيون على النزوح من مدنها وقراها.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة

التعليقات