أفاد مراسل الجزيرة في بغداد بمقتل عناصر من الحشد العشائري والشرطة العراقية جراء قصف تنظيم الدولة الإسلامية ثكنات ومواقع عسكرية تابعة للجيش العراقي قرب عامرية الفلوجة، بينما قتل مدنيون في قصف للجيش بالكرمة في الفلوجة. 

كما أفاد المراسل بأن ثلاثة أشخاص -بينهم اثنان من الحشد العشائري- قتلوا وأصيب ثمانية آخرون -بينهم شرطيان- في القصف الذي نفذه تنظيم الدولة الجمعة بالمدفعية والصواريخ على تلك المواقع.

وكانت مصادر أمنية عراقية ذكرت الجمعة أن قوات الجيش العراقي والشرطة والحشد العشائري تراجعت إلى مواقعها في محيط عامرية الفلوجة (40 كلم غرب بغداد) بعد اشتباكات عنيفة مع التنظيم.

وأكدت المصادر الأمنية للجزيرة أن تنظيم الدولة صد هجوما واسعا للقوات العراقية -تساندها طائرات التحالف الدولي- على مناطق وقرى في شمال غربي عامرية الفلوجة.

من جهة أخرى، قالت مصادر طبية عراقية إن مدنيَيْن قتلا وأصيب خمسة آخرون -بينهم طفلان- جراء قصف الجيش العراقي بالمدفعية وراجمات الصواريخ، أحياء سكنية في بلدة الكرمة شمال شرق مدينة الفلوجة.

وأفادت المصادر بأن القصف تركز على وسط المدينة وألحق أضرارا بالمنازل والممتلكات. ويأتي هذا القصف في ظل حصار يفرضه الجيش على المدينة ومحيطها منذ نحو عامين.

المصدر : الجزيرة