تسلم الرئيس الإسرائيلي ريؤفن ريبلين الخميس أوراق اعتماد السفير المصري الجديد حازم خيرت، وذلك بعد ثلاث سنوات ظلت فيها سفارة مصر في تل أبيب بدون سفير.

وقال متحدث باسم الرئيس الإسرائيلي في بيان نشره موقع وزارة الخارجية الإسرائيلية إن ريبلين استقبل خيرت صباح الخميس بمقر إقامته وتسلم أوراق اعتماده في حفل رسمي.  

ونقل البيان عن ريبلين قوله "أرحب هنا في مقر الرئيس بسفراء من أنحاء العالم، لكن الأمر يتسم بخصوصية بالغة حين أرحب بسفراء من جيراننا المقربين والمهمين.. مصر هي أم الدنيا وخاصة في منطقتنا تلعب دورا بالغ الأهمية".

وأضاف أن اتفاقية السلام المبرمة بين مصر وإسرائيل اتفاقية دولية وهي أولوية قصوى لكل منهما، مشيرا إلى أنهما ربما لا تتفقان على كل شيء، لكنهما تحترمان بعضهما البعض وستصنعان مستقبلا مشتركا.

من جهته، قال السفير المصري الجديد خلال الاحتفال إنه يتعين التحلي بالمسؤولية لصالح من يعيشون في المنطقة، ولتحقيق الرخاء والعدل والأمل والمساواة.

وكان الرئيس المصري المعزول محمد مرسي قد استدعى السفير المصري السابق في إسرائيل عاطف سالم في نوفمبر/تشرين الثاني 2012 بعد العدوان الإسرائيلي على غزة. ورشحت القاهرة حازم خيرت لتولي منصب سفيرها لدى إسرائيل في يونيو/حزيران الماضي، لكنه لم يعتمد رسميا إلا الخميس.

وبحسب تقارير صحفية محلية في مصر فإن خيرت (57 عاما) سبق أن شغل منصبي مساعد وزير الخارجية لشؤون السلكين الدبلوماسي والقنصلي، ومندوب مصر الدائم لدى الجامعة العربية. وكان سفيرا لمصر في تشيلي ودمشق قبل أن يعين سفيرا للقاهرة في تل أبيب.

المصدر : الجزيرة + وكالات