أكد مراسل الجزيرة ارتفاع عدد النازحين السوريين قرب الحدود التركية إلى أكثر من 150 ألفا، حيث تسعى تركيا عبر مؤسساتها الخيرية لمحاولة التخفيف من معاناتهم.

ومن الجانب التركي لمعبر باب السلامة الحدودي، قال مراسل الجزيرة المعتز بالله حسن إن المعلومات التي حصل عليها من المعبر تؤكد ارتفاع عدد النازحين السوريين قرب الحدود إلى أكثر من 150 ألفا، وذلك جراء الغارات الروسية الكثيفة على محافظتي إدلب وحلب.

وأضاف أن ظروف المعيشة لهؤلاء النازحين صعبة جدا، وأن الحكومة التركية تحاول تقديم بعض المستلزمات لهم وإرسال الخيام والغذاء والمياه إلى مخيمات إيوائهم.

وأكد المراسل أن اليوم شهد تحسنا في حركة خروج المساعدات من تركيا إلى ما وراء الحدود، حيث أرسلت منظمة الهلال الأحمر التركي ومنظمة الإغاثة الإنسانية قوافل مساعدات للاجئين، كما عبرت عشر شاحنات سورية الحدود وهي تحمل أطنانا من المساعدات الإنسانية.

ونقل المراسل عن عدد من سائقي الشاحنات السورية الذين يعملون في نقل المساعدات أنهم يتعرضون للكثير من المخاطر، إذ قصفتهم الطائرات الروسية قبل يومين ونقل الجرحى منهم إلى مستشفيات في الجنوب التركي.

وكانت تركيا وصفت الهجمات الروسية الأخيرة بأنها جريمة حرب، وحذرت مما وصفتها بعواقب وخيمة إذا لم تتوقف روسيا عن هذه الهجمات.

المصدر : الجزيرة