قالت مصادر عسكرية وطبية عراقية إن تسعة عسكريين عراقيين -من بينهم ضابطان- قتلوا اليوم الثلاثاء في إثر تحطم مروحية عسكرية قرب مدينة الكوت مركز محافظة واسط جنوب بغداد.

وقال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العميد يحيي الزبيدي إن مروحية عسكرية سقطت بسبب خلل فني، مما أدى إلى مقتل أفراد الطاقم المؤلف من ضابطين وسبعة ضباط صف.

وقالت مصادر من شرطة الكوت إن المروحية -التي كانت قادمة من مدينة البصرة جنوبي البلاد- سقطت صباحا في مسطح مائي يقع في منطقة الشويجة إلى الشرق من مدينة الكوت.

وأضافت أن عناصر من الشرطة ودورية عسكرية توجهوا إلى موقع تحطم المروحية في منطقة صحراوية تبعد نحو ستين كيلومترا إلى الشمال الشرقي من مدينة الكوت.

من جهتها، أكدت مصادر طبية في مستشفى الكرامة جنوب الكوت أن المستشفى تسلم جثث العسكريين الضحايا دون تقديم المزيد من التفاصيل.

وتعد الطائرات المروحية من الأسلحة الرئيسية التي تستخدمها القوات العراقية التي تنفذ عمليات متواصلة في مناطق متفرقة من البلاد، خاصة في الشمال والغرب ضد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية.

المصدر : وكالات