قال مدير المخابرات المركزية الأميركية جون برينان إن تنظيم الدولة الإسلامية استخدم أسلحة كيميائية خلال معاركه، ويمكنه صنع كميات صغيرة من غازات سامة.

وأكد برينان -في مقابلة مع قناة سي بي سي بثت مقاطع منها الخميس- أن تنظيم الدولة "استخدم عدة مرات" أسلحة كيميائية خلال معاركه، وأشار إلى أن "المخابرات المركزية الأميركية تعتقد بأن التنظيم قادر على صنع كميات صغيرة من الكلورين وغاز الخردل".

ولم يستبعد المتحدث أن يقوم تنظيم الدولة بنقل أسلحة كيميائية لاستخدامها خارج العراق وسوريا، وأضاف "لذلك من المهم قطع مختلف طرق النقل والتهريب التي يستخدمها".

ووجهت اتهامات في السابق لتنظيم الدولة باستخدام أسلحة كيميائية في العراق وسوريا، وقالت مصادر كردية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي إن تحاليل أجريت على عينات دم لمقاتلين من البشمركة شاركوا في القتال ضد التنظيم بمنطقة مخمور (شمال العراق) أظهرت آثارا لغاز الخردل.

كما تحدثت مصادر من المعارضة السورية عن استخدام التنظيم أسلحة كيميائية في مارع بريف حلب خلال شهر أغسطس/آب الماضي.

المصدر : الفرنسية