قال تنظيم الدولة الإسلامية إن مقاتليه استهدفوا مطار العريش وكتيبة الصاعقة في شبه جزيرة سيناء المصرية أمس الخميس، وذلك أثناء وجود مسؤولين في الحكومة المصرية.

ونشر التنظيم صورا على الإنترنت قال إنها للحظات تجهيز عدد من صواريخ غراد وإطلاقها على مطار العريش وكتيبة الصاعقة، بينما لم يرد هذا الحادث في وكالة الأنباء الرسمية.

ويوم الثلاثاء، أصيب جنديان مصريان جراء استهداف مدرعة للجيش بعبوة ناسفة جنوب الشيخ زويد بشمال سيناء، بحسب مصدر أمني.

وينشط في شمال سيناء عدد من التنظيمات المسلحة، أبرزها تنظيم "أنصار بيت المقدس" الذي أعلن في نوفمبر/تشرين الثاني 2014 مبايعته تنظيم الدولة الإسلامية، وتغيير اسمه لاحقا إلى "ولاية سيناء".

ومنذ سبتمبر/أيلول 2013 تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة، لتعقب من تصفهم بالعناصر "الإرهابية والتكفيرية" في عدد من المحافظات، وخاصة سيناء، وتتهمهم بالوقوف وراء استهداف عناصرها ومقراتها الأمنية في شبه جزيرة سيناء.

المصدر : الجزيرة + وكالات