مدد مجلس النواب الليبي المنحل مهلة تقديم تشكيلة جديدة لحكومة الوفاق الوطني، إلى الأحد القادم.

وقال مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق شرقي ليبيا إن أعضاءه صوتوا أمس الثلاثاء لصالح تمديد المهلة التي كانت ستنتهي اليوم الأربعاء.

وكان المجلس الرئاسي المؤلف من تسعة أعضاء برئاسة فايز السراج طلب أول أمس الاثنين من النواب المجتمعين في طبرق تمديد مهلة الأيام العشرة الأصلية أسبوعا إضافيا.

وشكل السراج الشهر الماضي حكومة مؤلفة من 32 عضوا بمقتضى اتفاق الصخيرات الذي وقعه بعض ممثلي مجلس النواب المنحل والمؤتمر الوطني العام المنعقد في طرابلس, لكن هذه التشكيلة جُوبهت باعتراضات, حتى من طرف مجلس النواب الذي طالب بحكومة تضم عددا أقل من الوزراء.

ولا تحظى حكومة الوفاق بالإجماع لدى الطرفين, وهناك خلافات على حقائب وزارية, خاصة منها وزارة الدفاع. كما أن البعض في طرفي الصراع يعارض ما يصفها بحكومة مفروضة من الخارج.

وزار مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر الأسبوع الماضي شرقي البلاد والتقى رئيس مجلس النواب المنحل صالح عقيلة, ودعا إلى التعجيل بتشكيل حكومة الوفاق, وهي نفس الدعوة التي صدرت عن الجزائر.

وفي مقابلة مع وكالة رويترز, وصف وزير الخارجية المصري سامح شكري مساعي تشكيل حكومة وفاق في ليبيا بالصعبة.

وقال إن ليبيا بحاجة إلى حكومة وحدة قبل أن تقرر الولايات المتحدة ودول أوروبية شن عمل عسكري ضد تنظيم الدولة الإسلامية المتمركز في مدينة سرت (450 كلم شرق طرابلس), وأكد على أن تكون العملية المحتملة بقيادة ليبية.

المصدر : وكالات