قال المتحدث باسم وزارة الدفاع العراقية إن بغداد بصدد إرسال قوات عسكرية قتالية إلى مصر للتدرب خلال الفترة القريبة المقبلة.

وأضاف نصير نوري أن المجموعة التي سيرسلها العراق ستكون من القوات الخاصة، وسيتم تدريبها من قبل قوات الصاعقة المصرية.

وأكد نوري أن هناك تفاهمات مع الجانب المصري على تدريب طيارين وفنيين عراقيين، سيتم تحديد عددهم خلال المرحلة المقبلة.

وقال وزير الخارجية المصري سامح شكري إن ما قامت به بلاده ودول التحالف في العراق قلص ما وصفها بالتهديدات الإرهابية، وأعرب عن أمله في أن يحدث ذلك في سوريا أيضا.

وأضاف أن "مصر منذ البداية عضو في التحالف ضد تنظيم الدولة الإسلامية ولا تزال تلعب دورا إيجابيا وبناء في الجهود الدولية الرامية إلى استئصال هذا التهديد الإرهابي.. نحن نتعامل بشكل شمولي مع كل المنظمات الإرهابية ومع الظروف السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي مكنتها من التوسع".

وتابع "نحن واثقون من أن الأنشطة التي قمنا بها في الماضي ساهمت في تقليص التهديد الإرهابي في العراق، ونأمل أن تسهم العملية السياسية في سوريا في تمكيننا من السيطرة على انتشار الإرهاب".

المصدر : الجزيرة