ذكرت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) أن 849 عراقيا قتلوا و1450 آخرين جرحوا جراء أعمال العنف والمعارك في العراق خلال يناير/كانون الثاني الماضي.

وبلغ عدد القتلى المدنيين 490 شخصا وعدد الجرحى المدنيين 1157 شخصا. كما قتل 359 عنصرا من منتسبي قوات الأمن (من ضمنهم قوات البشمركة وقوات المهام الخاصة والمليشيات التي تقاتل إلى جانب الجيش العراقي، باستثناء عمليات الأنبار، كما بلغ عدد الجرحى 293.

وأعرب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بالعراق يان كوبيش عن أسفه لتواصل سقوط الضحايا، وعلى وجه الخصوص للزيادة الحادة في عدد الجرحى من المدنيين خلال يناير/كانون الثاني الماضي مقارنة بالشهر الذي سبقه.

وقال كوبيش "ينبغي أن تنتهي معاناة الشعب العراقي، يواصل العراقيون -المدنيون منهم على نحو خاص- دفع الثمن في هذا الصراع، وينبغي أن يتمتع العراقيون بفرصة العيش بسلام وأمان".

وكانت محافظة بغداد الأكثر، إذ بلغ مجموع الضحايا المدنيين 1084 (299 قتيلا و785 جريحا). وبلغ عدد ضحايا محافظة ديالى 61 قتيلا و79 جريحا، وتلتها نينوى حيث سقط فيها 55 قتيلا و24 جريحا، بينما قتل في كركوك 12 شخصا وجرح ثلاثة، وفي صلاح الدين قتيلان و14 جريحا.

ووفقا لمعلومات حصلت عليها البعثة من مديرية صحة الأنبار، فقد بلغت الخسائر البشرية في المحافظة 304 مدنيين (حيث قتل 56 شخصا وأصيب 248) الشهر الماضي.

المصدر : الجزيرة