قالت مراسلة الجزيرة في تعز جنوب غربي اليمن إن معارك شرسة تدور حاليا بين الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من جهة والحوثيين وحلفائهم من جهة أخرى قرب معسكر التشريفات شرقي المدينة.

وأضافت المراسلة هديل اليماني أن قوات الجيش والمقاومة كانت قد تمكنت من السيطرة على مبان جديدة تطل على مواقع لمليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في محيط معسكر التشريفات، مما جعل القوات المتمردة في مرمى نيران المقاومة والجيش.

وتابعت أن القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي تحاول الوصول إلى معسكر التشريفات بعدما سيطرت قبل أيام على مستشفى الكندي القريب منه. ولا يفصل الجيش والمقاومة عن المعسكر سوى شارع واحد.

وأفادت المراسلة بأن المدينة تشهد أثناء الليل مواجهات عنيفة بين الطرفين، وقالت إن قوات الحوثي وصالح تستهدف أحياء المدينة الشرقية بالأسلحة الثقيلة انطلاقا من تلال السوفتيل والسلال. وقبل أكثر من شهر سيطر الجيش والمقاومة على مواقع مهمة شرقي تعز، بينها المستشفى العسكري.

يذكر أن القوات الحكومية اليمنية تمكنت في اليومين الماضيين من السيطرة على جبلين ومواقع أخرى في مديرية نهم شرق العاصمة صنعاء، وسيطرت قبل ذلك على مواقع أخرى بمحافظة صعدة معقل الحوثيين الرئيس شمالي اليمن.

ميدانيا أيضا، قتل وأصيب ستة من الحوثيين في غارة للتحالف العربي بمنطقة بيحان في محافظة شبوة جنوب شرقي اليمن، ولا يزال الحوثيون وحلفاؤهم يسيطرون على أجزاء من محافظات جنوبية مجاورة لمحافظات وسطى.

المصدر : الجزيرة