خامنئي: الحشد الشعبي العراقي ثروة ورأس مال
آخر تحديث: 2016/12/11 الساعة 20:03 (مكة المكرمة) الموافق 1438/3/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/12/11 الساعة 20:03 (مكة المكرمة) الموافق 1438/3/12 هـ

خامنئي: الحشد الشعبي العراقي ثروة ورأس مال

مرشد الجمهورية خلال لقائه عمار الحكيم والوفد المرافق له (الجزيرة)
مرشد الجمهورية خلال لقائه عمار الحكيم والوفد المرافق له (الجزيرة)

قال مرشد الجمهورية الإسلامية في إيران علي خامنئي إن الحشد الشعبي ثروة ورأس مال كبيران لحاضر العراق ومستقبله، وطالب بدعمه وتعزيزه.

وأشاد خامنئي -خلال لقائه رئيس الائتلاف الوطني العراقي عمار الحكيم والوفد المرافق له- بالإجراءات التي اتخذها رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي، لا سيما دعمه مليشيات الحشد الشعبي.

ودعا خامنئي إلى عدم الثقة في الولايات المتحدة، مشيرا إلى أنها ليست جدية في مواجهة الجماعات الإرهابية، وأنها تريد الحفاظ على بعضها من أجل استغلالها في المستقبل، سواء في سوريا أو الموصل، على حد تعبيره.

وكان القائد العام للحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري قال إنه من الممكن أن تتوجه بعض مليشيات الحشد الشعبي إلى سوريا لدعم النظام بعد الانتهاء من معركة الموصل.

يشار إلى أن البرلمان العراقي أقر بالأغلبية قانون الحشد الشعبي الذي يجعل منه هيئة رديفة للجيش العراقي، وهو ما أثار استياء مكونات عراقية أخرى، حيث اعتبر تحالف القوى العراقية (أكبر كتلة سنية في البرلمان) إقرار القانون "طعنا لمبدأ الشراكة".

وتُتهتم مليشيات الحشد الشعبي بارتكاب انتهاكات في مناطق مختلفة من العراق، وقد أصدرت عدة منظمات حقوقية ودولية تحذيرات من هذه الانتهاكات.

فقد قالت منظمة العفو الدولية في أحد تقاريرها الأخيرة إن السنة العرب في الفلوجة والشرقاط والحويجة وفي محيط الموصل تعرضوا لهجمات وحشية ودموية، وهم يعاقبون على ما ارتكبه تنظيم الدولة الإسلامية من جرائم.

المصدر : الجزيرة

التعليقات