افتتح السفير محمد العمادي رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة مدارس "مدينة الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني" التي بنيت بتمويل قطري في خان يونس جنوبي القطاع.

وقال العمادي على هامش الافتتاح -الذي حضره عدد من الشخصيات الاعتبارية ومسؤولون في وزارة التربية والتعليم الفلسطينية- إنه يأمل أن تشكل هذه المدارس منارة علمية نوعية.

وتفقد السفير القطري عددا من المشاريع القطرية التي تنفذ في جنوبي القطاع حيث من المقرر الانتهاء من المرحلة الثانية من "مدينة الشيخ حمد" نهاية العام الجاري وتسليم 1250 وحدة سكنية لأهالي القطاع.

في المقابل، شكر وكيل وزارة التربية والتعليم العالي في غزة زياد ثابت دولة قطر على دعمها للشعب الفلسطيني. وقال إن "دولة قطر كبيرة بمواقفها وعطائها، وتتنقل بدعمها من مكان إلى آخر".

وكانت قطر قد تبرعت في أكتوبر/تشرين الأول 2012 (عقب الحرب الإسرائيلية الثانية) بنحو 407 ملايين دولار لإعادة إعمار قطاع غزة عبر تنفيذ مشاريع "حيوية" في القطاع، من بينها بناء مدينة سكنية تحمل اسم أمير دولة قطر السابق الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وتضم نحو 2500 شقة سكنية.

يشار إلى أن تقرير البنك الدولي في سبتمبر/أيلول الماضي قال إنه لم تتم إعادة بناء سوى 10.7% فقط من 11 ألف منزل دمرت بشكل كامل في الحرب على غزة عام 2014، وإن 50% من المنازل المدمرة بشكل جزئي أو كلي لا تزال بانتظار إصلاحها أو إعادة بنائها.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة