اتهمت سلطة جودة البيئة الفلسطينية اليوم الأحد إسرائيل بممارسة سلسلة اعتداءات على البيئة الفلسطينية.

وقالت في بيان أصدرته بمناسبة "اليوم الدولي لمنع استخدام البيئة في الحروب والصراعات المسلحة"، الذي يصادف السادس من نوفمبر/تشرين الثاني من كل عام، إن السلطات الإسرائيلية تمارس عدوانا غير معلن في استهداف الأراضي الفلسطينية وبيئتها.

وذكر البيان أن إسرائيل تهرّب نفاياتها إلى أراضي الدولة الفلسطينية في مخالفة قانونية لاتفاقية بازل الدولية، التي اعتمدت عام 1989 للحد من تحركات النفايات الخطرة بين الدول.

وقالت السلطة إن المستوطنات الإسرائيلية وجدار الفصل الذي تبنيه إسرائيل في الضفة الغربية يشكلان "تلوثا بيئيا لأراضينا وتدميرا للتنوع الحيوي".

واتهم البيان إسرائيل بتدمير البنية التحتية ومصادر المياه والطاقة في قطاع غزة خلال الحروب التي شنتها عليه في السنوات الماضية.

وأشارت السلطة إلى أن إسرائيل تواصل حرمان الشعب الفلسطيني من حقه في مياه نهر الأردن والثروات الطبيعية في البحر الميت باعتبار فلسطين دولة شاطئية على مياه هذا البحر.

المصدر : وكالة الأناضول