أعرب المندوب السعودي في الأمم المتحدة عبد الله المعلمي عن قلق بلاده إزاء وضع المدنيين في مدينة الموصل بالعراق واستخدامهم من قبل تنظيم الدولة الإسلامية دروعا بشرية. كما أعرب عن "القلق الشديد" إزاء الشعارات الطائفية التي ترفعها بعض المليشيات.

وحث المعلمي الحكومة العراقية على ضمان أمن المدنيين في المناطق التي تستعيدها، ودعاها إلى العمل لعدم إشراك المليشيات الطائفية في استعادة الموصل.

وقال المندوب السعودي إن بلاده لديها قلق شديد إزاء الشعارات الطائفية التي ترفعها تلك المليشيات، واعتبر أنها لا تبشر بالخير والسلام والأمن في الموصل كما في المنطقة ككل.

وأكد المعلمي أن بلاده تواصل حث الحكومة العراقية على التواصل مع المكونات السنية في الموصل وغيرها لإيجاد تمثيل عادل لكل فئات الشعب العراقي.

اليمن
وفي الشأن اليمني، أكد المندوب السعودي أن المملكة ثابتة عند موقفها المتعلق بترك الأطراف اليمنية لتقرر ما تشاء.

وردا على سؤال بشأن مشروع القرار البريطاني المرتقب حول اليمن، قال المعلمي إنه لا يزال تحت الدراسة.

المصدر : الجزيرة