دعا زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي مقاتلي التنظيم لمواجهة القوات المهاجمة لمدينة الموصل بكل قوتهم وبكل الأساليب، مؤكدا ثقته في النصر.

وحذر في تسجيل صوتي نشرته مؤسسة الفرقان التابعة للتنظيم, مقاتلي التنظيم من الانسحاب أو الهرب من معركة الموصل.

وبينما تتواتر الأنباء عن اقتراب القوات العراقية مدعومة بالتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، من الموصل التي يسيطر عليها التنظيم منذ نحو عامين، خاطب البغدادي أهل السنة في العراق قائلا إن تنظيمه هو الملجأ الوحيد لهم ودعاهم للوقوف مع التنظيم.

كما تحدث زعيم تنظيم الدولة عن الدور التركي في معركة الموصل، ودعا مناصريه لمهاجمة تركيا.

وفي التسجيل الصوتي الذي يعد الأول منذ بدء معركة الموصل، أعرب البغدادي لأنصاره عن ثقته في النصر. وقال "إن هذه المعركة المستعرة والحرب الشاملة والجهاد الكبير الذي تخوضه دولة الإسلام اليوم ما تزيدنا إن شاء الله إلا إيمانا ثابتا ويقينا راسخا بأن ذلك كله ما هو إلا تقدمة للنصر المكين وإرهاصا للفتح المبين الذي وعد الله عباده".

ودعا البغدادي أهل الموصل إلى قتال "أعداء الله"، وقال لمن سماهم "قوافل الاستشهاديين.. حولوا ليل الكافرين نهارا وخربوا ديارهم دمارا واجعلوا دماءهم أنهارا".

المصدر : الجزيرة + وكالات