الحكومة اليمنية تتهم كيري بمحاولة إفشال السلام
آخر تحديث: 2016/11/15 الساعة 22:32 (مكة المكرمة) الموافق 1438/2/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/11/15 الساعة 22:32 (مكة المكرمة) الموافق 1438/2/15 هـ

الحكومة اليمنية تتهم كيري بمحاولة إفشال السلام

المخلافي اعتبر تصريحات كيري مثيرة للاستغراب ومصيرها الفشل (الجزيرة-أرشيف)
المخلافي اعتبر تصريحات كيري مثيرة للاستغراب ومصيرها الفشل (الجزيرة-أرشيف)
قال وزير الخارجية اليمني عبد الملك المخلافي إن الحكومة اليمنية ليس لديها علم بتصريح وزير الخارجية الأميركي جون كيري بشأن وقف إطلاق النار في اليمن، ولا يعني لها شيئا.

وأضاف أن ما قاله كيري يمثل رغبة في إفشال مساعي السلام، مشيرا إلى أنه محاولة منه للاتفاق مع الحوثيين بعيدا عن الحكومة.

وقال المخلافي في لقاء مع الجزيرة إن كيري لم يتواصل مع الحكومة اليمنية قبل هذه التصريحات، وإن حكومة بلاده لم تبرم أي اتفاقات ولا تعنيها أي عملية بعيدة عن الأمم المتحدة ووفق المرجعيات المتفق عليها سابقا.

واعتبر المخلافي أن تصريحات كيري "مثيرة للاستغراب"، مؤكدا أن الحكومة اليمنية لم تُدع إلى أي اجتماع ولم تُبلغ بأي شيء، وقال إن أي محاولة للاتفاق مع طرف واحد محكوم عليها بالفشل.

وأضاف أن "هذا مسعى فاشل، وإذا أراد كيري تحقيق إنجاز في نهاية ولاية الإدارة الأميركية الحالية فلا يجب أن يكون على حساب الشعب اليمني والمرجعيات والعملية السلمية".

وكان كيري قال في تصريحات للصحفيين في ختام جولة شملت سلطنة عمان والإمارات العربية المتحدة، إن أطراف الأزمة اليمنية اتفقوا على وقف الأعمال القتالية في اليمن اعتبارا من الـ17 من الشهر الجاري.

وأضاف أن جميع الأطراف اتفقت أيضا على العمل من أجل تشكيل حكومة وحدة وطنية يمنية بحلول نهاية العام.

كيري أجرى مباحثات في عمان لوضع حد للنزاع في اليمن (رويترز)

مباحثات كيري
وأجرى كيري أمس الاثنين محادثات مع نظيره العماني يوسف بن علوي في العاصمة العمانية مسقط، تركزت على استئناف الجهود الرامية إلى وضع حد للنزاع في اليمن.

وذكرت وكالة الأنباء العمانية الرسمية أن اللقاء ناقش الأوضاع الإقليمية والدولية الراهنة، والدور السلمي والإنساني للسلطنة في القضية اليمنية، ولم تقدم الوكالة تفاصيل أخرى.

وفي وقت سابق، نقلت وكالة أنباء الأناضول عن مصادر وصفتها بالمقربة من الحوثيين توقعها بأن يلتقي كيري بالمتحدث الرسمي رئيس وفد الجماعة التفاوضي محمد عبد السلام الموجود في مسقط منذ أكثر من أسبوع.

وأشارت المصادر إلى أن اللقاءات ستتطرق إلى من تبقى معتقلا من المواطنين الأميركيين لدى جماعة الحوثي في العاصمة صنعاء، بعد الإفراج عن ثلاثة منهم في الأسابيع الماضية بوساطة عمانية.

ويسعى كيري لتتويج فترة الرئيس باراك أوباما بالإفراج عن بقية الرهائن، الذين لا يعرف عددهم على وجه الدقة، لكن مصادر قالت في وقت سابق إن مدرس مادة اللغة الإنجليزية بيتر وليامز الذي اختطف من أحد معاهد اللغات لا يزال رهينة لدى الحوثيين.

المصدر : وكالات,الجزيرة