أعلنت القوات العراقية تقدمها في أحياء شرقي مدينة الموصل بعدما تراجعت في وقت سابق تحت ضغط هجمات لتنظيم الدولة الإسلامية أوقعت عشرات القتلى والجرحى في صفوفها.

وقالت مصادر عسكرية إن القوات العراقية أحرزت تقدما عصر السبت في الأحياء الشرقية للموصل على وقع معارك عنيفة مع دخول معركة استعادة المدينة أسبوعها الرابع. وجاء الإعلان عن هذا التقدم بينما استأنفت قوات مكافحة الإرهاب العراقية هجومها في الأحياء الشرقية التي تشهد عمليات عسكرية منذ عشرة أيام تقريبا.

وقالت خلية الإعلام الحربي العراقية إن القوات الحكومية تمكنت من اقتحام "حي السلام" شرقي الموصل وقتلت ثلاثين من مسلحي تنظيم الدولة.

وأضافت أن القوات العراقية سيطرت على حيّي الأربجية والقادسية الثانية، بعد مواجهات أدت إلى مقتل عشرات من مسلحي التنظيم بدعم من طائرات للتحالف الدولي وأخرى عراقية.

وكان الجيش العراقي اضطر ظهر أمس إلى الانسحاب من حي القادسية الثانية بسبب ضراوة القتال مع مسلحي تنظيم الدولة. وأفاد مراسل الجزيرة ناصر شديد بوقوع خسائر في صفوف القوات العراقية، وأوضح أن الأحياء التي تدور فيها الاشتباكات تبعد خمسة كيلومترات عن مركز المدينة.


سيارات ملغمة

وفي إطار المواجهات الجارية بالموصل قالت مصادر عسكرية للجزيرة إن 15 من قوات الأمن العراقية قتلوا وأصيب أكثر من عشرة آخرين أمس في هجومين بسيارتين ملغمتين استهدفا قوة مشتركة من الجيش والشرطة في محيط حي السلام شرقي المدينة.

من جهتها قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية إن نحو عشرين من أفراد القوات العراقية قتلوا وأصيب آخرون في هجوم بسيارة ملغمة قرب حي القادسية الثانية شرقيَ الموصل.

وقد بثّت وكالة أعماق تسجيلا مصورا قالت إنه يظهر جانبا من عمليات تمشيط لمسلحي التنظيم قرب حي القادسية الثانية بعد انسحاب القوات العراقية منه.

نزوح يزداد
على الصعيد الإنساني قالت وزارة الهجرة العراقية إن عدد النازحين من الموصل والمناطق المحيطة بها تجاوز 43 ألفا منذ انطلاق المواجهات. وأضافت الوزارة في بيان أمس أن عمليات النزوح ما زالت مستمرة من المناطق التي انتزعت من قبضة التنظيم.

وعزت استمرار النزوح إلى نقص الخدمات الأساسية في تلك المناطق. وقالت الوزارة إن إعادة الخدمات إلى هذه المناطق ستحد من موجات النزوح وتشجع المواطنين على العودة إليها.

في الإطار نفسه قال مدير الهجرة في إقليم كردستان العراق شاكر ياسين إن أعداد النازحين من مدينة الموصل إلى مناطق الإقليم تجاوزت 52 ألفا.

المصدر : وكالات,الجزيرة